الأحد , 14 أبريل 2024
نفط
نفط

إنتاج روسيا النفطي الأكبر منذ الحقبة السوفياتية

إنتاج روسيا النفطي الأكبر منذ الحقبة السوفياتية
وكالات – بيّنت أرقام وزارة الطاقة الروسية، أن إنتاج روسيا من النفط ارتفع إلى أعلى مستوياته في فترة ما بعد الحقبة السوفياتية، مسجلاً 11.16 مليون برميل يومياً في 2018، ليتجاوز المتوسط السنوي البالغ 11 مليون برميل يومياً للمرة الأولى.
وتجاوز مستوى الإنتاج المتوسط السنوي القياسي السابق البالغ 10.98 مليون برميل يومياً المسجل في 2017.
وبلغ إنتاج النفط الروسي 555.838 مليون طن العام الماضي، مقارنة مع 547 مليون طن في 2017.
وفي ديسمبر، اتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وعدد من كبار المنتجين خارجها من بينهم روسيا على خفض إجمالي إنتاجهم من الخام بواقع 1.2 مليون برميل يومياً اعتباراً من يناير الجاري للحد من هبوط أسعار النفط.
وبلغت أسعار النفط أدنى مستوياتها في عام ونصف العام الأسبوع الماضي، ونزلت أكثر من 20 في المئة في 2018، متأثرة بعوامل من بينها ارتفاع الإمدادات لا سيما في الولايات المتحدة.
وأصبحت الولايات المتحدة أكبر منتج للخام في العالم في 2018، بضخها 11.6 مليون برميل يومياً، لتفوق كلاً من السعودية وروسيا.
وفي السياق، أعلنت وزارة النفط العراقية تحقيق مستوى إنتاج قياسي في إنتاج الغاز السائل وبمعدل 814.4 ألف طن يومياً.
وقال الناطق باسم الوزارة عاصم جهاد في بيان، إن ارتفاع الإنتاج للغاز السائل لشركة غاز البصرة جنوب البلاد يعد خطوة مهمة لتعزيز الإنتاج الوطني من وقود الغاز السائل وصولاً للاكتفاء الذاتي من جهة، وتعزيزاً للصادرات الخارجية من جهة اخرى.
من جهة أخرى، أفاد مسؤول بوزارة البترول والثروة المعدنية المصرية، بأن بلاده تصدر حالياً 520 مليون قدم مكعبة يومياً من الغاز الطبيعي المسال عبر مجمع «إدكو» للإسالة، مقارنة مع 300 مليون قدم مكعبة يومياً في مطلع 2018.
وقال المسؤول «نصدّر حالياً الغاز المسال للخارج بكميات تبلغ 520 مليون قدم مكعبة يومياً عبر مجمع (إدكو) للإسالة التصدير لمصلحة شركة (بتروناس) الماليزية وشركة شل الهولندية، والهيئة العامة للبترول، والشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (إيجاس)».
من جهة أخرى، أوضحت مؤسسة النفط الهندية، أنه لا يزال من الممكن أن تستثمر إيران في مشروع توسيع مصفاة في وحدة تابعة لها.
وقال رئيس مجلس إدارة المؤسسة، سانجيف سينغ، إن إيران لم تستبعد المشاركة في توسعة مصفاة«تشيناي بتروليوم كورب»في جنوب الهند التي تبلغ طاقتها 20 ألف برميل يوميا.
وثارت تساؤلات في شأن مشاركة إيران بعدما خفضت الهند وارداتها من الخام الإيراني بعد فرض عقوبات أميركية على طهران، غير أن تصريحات سينغ تأتي بعد أيام قليلة من إعفاء الهند مدفوعات الروبية المقدمة لشركة النفط الوطنية الإيرانية عن واردات النفط الخام من ضريبة.
ويتيح هذا الإعفاء لشركات التكرير الهندية تسوية مدفوعات مؤجلة قيمتها 1.5 مليار دولار لشركة النفط الوطنية الإيرانية عبر السداد المباشر بالروبية، إذ من المتوقع أن تساعد هذه المدفوعات إيران في الاستثمار في مشروعات هندية، لا سيما مشروع توسيع«تشيناي بتروليوم».
وتعتزم«تشيناي بتروليوم»استثمار ما يصل إلى 356.98 مليار روبية (5.1 مليار دولار) لاستبدال مصفاة«ناجاباتينام» في ولاية تاميل نادو بجنوب البلاد بمحطة تعمل بطاقة 180 ألف برميل يومياً.
وتملك |نفط إيران» «انترتريد»، الوحدة السويسرية التابعة لشركة النفط الوطنية الإيرانية، حصة نسبتها 15.4 في المئة في تشيناي بتروليوم بينما تملك مؤسسة النفط الهندية نحو 52 في المئة.
في هذه الأثناء، تراجعت أسواق النفط أكثر من واحد في المئة في أولى جلسات تداول عام 2019، متأثرة بارتفاع الإنتاج الأميركي ومخاوف من تباطؤ اقتصادي في العام الحالي مع انكماش نشاط المصانع في الصين، أكبر مستورد للنفط في العالم.
وبلغ خام القياس العالمي برنت في العقود الآجلة 53.05 دولار للبرميل، منخفضاً 75 سنتا أو 1.4 في المئة عن آخر إغلاق في 2018، فيما نزل خام غرب تكساس الوسيط الأميركي في العقود الآجلة 58 سنتاً أو 1.3 في المئة إلى 44.83 دولار للبرميل.

شاهد أيضاً

Global banks scrutinize their Hong Kong clients for pro-democracy ties

Global banks scrutinize their Hong Kong clients for pro-democracy ties

Global banks scrutinize their Hong Kong clients for pro-democracy ties HONG KONG (Reuters) Global wealth …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *