الأربعاء , 24 أبريل 2024

إيمان “محمد ديب” حب الرمان تكتب: لحظة سعادة!

بناءا على قول الرسول صلى الله عليه وسلم: “من لا يشكر الله لا يشكر الناس.”، وهنا افتتح مقالاتي لاشكر من شاركني هذه اللحظات من كل المحيطين بي، واخص بموضوعي اليوم صغيراتي الجميلات ذوات الروح النقية والنفس الزكية طالباتي المتميزات.

لحظة سعادة! تتلخص في لمسة حنية او كلمة جميلة او حضن دافيء من احداهن او رسائل حب وغرام تأتي على هيئة قصيقصات ورق صغير بألوان زاهية مثل ارواحهن تترك في القلب فرح وسرور يمحي كل اثر تعب ومشقة في رحلة تدريس وتحضير روتينية متعبة.

مواقف جميلة، تدفق من مشاعر صادقه، توضح لك صحة الطريق الذي تسير عليه من احتواء واحتضان واستماع واستمتاع، ونصح وتناصح، وتوجيه وتعليم مع هؤلاء الصغيرات مع زرع وثاق عتيد من ثقة ومحبة وصحبة اساسها الصدق، موقنه ان مايخرج من القلب فمستقره القلب.

اقول شكرا لهؤلاء من زرعن فييّ عين الرضا والسعادة ، لمن اعطتني احساس المسؤول بحب وثقة ، لمن جعلتني اتحمس لمستقبل مبهر بسواعد مبدعه فطنة ذكية طموحه ممزوجة بخلق وادب، فشكرا من القلب.

في النهاية لايسعني الا ان اختم مقالاتي بالدعاء لهؤلاء الصغيرات بان الله يحفظهن اين ماكانوا ويبارك فيهم ، وان يجعلنا من اصحاب الاثر الطيب الذي يترك في النفوس والقلوب والعقول ذكريات لا تمحى على مر السنين، فننال بذلك اجر معلم الناس الخير.

الكاتبه: إيمان “محمد ديب” حب الرمان

@83916

شاهد أيضاً

علي الرندي

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر بعيدا عن عالم السياسة الذي أرهق عقولنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *