الإثنين , 15 أغسطس 2022

«الخارجية» لمانيلا: لا تهاون مع خاطفي الخادمات

أعلنت الفلبين أمس على لسان وزير خارجيتها آلان كايتانو، أنها نقلت حزمة مطالب جديدة إلى الكويت، و«التي يجب الوفاء بها قبل أن يتم رفع الحظر وتوقيع مذكرة التفاهم بين البلدين»، الأمر الذي رفضته مصادر دبلوماسية مطلعة في وزارة الخارجية.
فقد أوضح كايتانو، وفق ما نقلت عنه وسائل إعلام فلبينية، أن مانيلا نقلت إلى الكويت 5 مطالب هي: توجيه اتهامات ضد أصحاب العمل المسيئين، السماح للدبلوماسيين الذين يواجهون تهمة «الاختطاف» بالمغادرة، ألا تكون هناك إجراءات صارمة بعد انتهاء مهلة العفو لأن هناك 5 آلاف فلبيني مخالف لم يغادروا إلى ديارهم، تقديم المساعدة لـ 120 شخصاً من الفلبينيين كانوا قد اتصلوا بالسفارة يطلبون النجدة، والسماح لما بين 600 إلى 800 عامل فلبيني موجودين في الملاجئ بالعودة إلى منازلهم.
في المقابل، فندت المصادر الدبلوماسية المطالب، إذ اعتبرت أن محاسبة المسيئين للعمال هي تحصيل حاصل وفعل يجرمه القانون الكويتي، وبالتالي لا داعي ان يكون مطلبا.
واضافت أن الفلبينيين الذين شاركوا في عمليات الخطف وثبت تورطهم في مخالفة القانون الكويتي لا بد أن يقدموا الى جهات التحقيق وتتم محاسبتهم، فسيادة البلد خط احمر. وعن طلب التهاون مع مخالفي الإقامة الذين لم يستفيدوا من مبادرة العفو، أشارت المصادر الى انه تم منحهم فرصة للخروج، والقانون في البلاد يطبق على الجميع، وافدا او مواطنا، بمسطرة واحدة.

شاهد أيضاً

خالد العدواني

تكنولوجيا و انترنت : خالد العدواني : “البيتكوين” أفضل عملة للإستثمار

أفضل عملة للإستثمار،وكيف تضاعف سعرها أكثر من ثلاثة مرات في 6 أشهر البيتكوين البيتكوين هي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.