الأحد , 25 فبراير 2024

«الدون» يقصي المغرب

«الدون» يقصي المغرب

موسكو – أ ف ب – بات المغرب أول منتخب يودّع مونديال روسيا، بخسارته أمام جاره البرتغالي بهدف وحيد على ملعب «لوجنيكي» في موسكو في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثانية، والتي شهدت فوزا صعبا للغاية من قبل إسبانيا على حساب إيران بالنتيجة ذاتها امس.

وفي حين أحرز دييغو كوستا هدف إسبانيا في الدقيقة 54، سجل كريستيانو رونالدو هدف البرتغال في الدقيقة الرابعة، ليكبّد المغرب خسارته الثانية بعد أولى أمام إيران بالنتيجة نفسها.

وانفرد رونالدو بصدارة ترتيب الهدافين

في المونديال برصيد 4 أهداف.

وفقد المغرب الأمل بالمنافسة على إحدى بطاقتي المجموعة للدور المقبل، بينما تشاركت البرتغال وإسبانيا الصدارة برصيد 4 نقاط لكل منهما وهما عززتا حظوظهما في بلوغ الدور الثاني، في حين حلت إيران ثالثة (3).

وتحسم الجولة الاخيرة المقررة الاثنين المقبل هوية المتأهلين عن المجموعة الى الدور الثاني، حيث تلتقي البرتغال مع إيران وإسبانيا مع المغرب.

وكانت مباراة إسبانيا وإيران مثيرة للغاية واختلف فيها المشهد في الشوط الثاني عن الاول الذي سيطر عليه منتخب «الثيران» بشكل مطلق وسط دفاع متين من قبل خصمه الذي لجأ الى تقليص المساحات.

وعقب الهدف الإسباني، تحرر المنتخب الإيراني من قيوده وضغط على خصمه وحرجه جدا خصوصا عندما سجل هدفا عن طريق سعيد عزت اللهي لم يحتسبه الحكم الأوروغوياني أندريس كونيا بعد اللجوء الى تقنية الفيديو المساعد. وتكافأ الاداء وتوزعت السيطرة وارتفعت الاثارة، حيث عانى الدفاع الإسباني من خطورة إيرانية عبر فرص خطيرة عديدة من هجمات مرتدة.

من جهته، كان المنتخب المغربي مطالبا بالفوز للابقاء على آماله بالتأهل الى الدور الثاني، لكنه مرة أخرى فشل في حسم نتيجة مباراة سيطر على مجرياتها على رغم العدد الكبير للفرص التي سنحت أمام لاعبيه، خصوصا قائده المهدي بنعطية الذي أهدر فرصتين بارزتين في الدقائق الأخيرة.

وشرب المغرب من الكأس نفسها التي أذاقها للبرتغال قبل 32 عاما، عندما تغلب عليها 3-1 في الجولة الثالثة الاخيرة لمونديال 1986 وأطاح بها من الدور الاول في طريقه البلوغ الدور ثمن النهائي للمرة الأولى والأخيرة.

في المقابل، لم يظهر المنتخب البرتغالي بطل اوروبا 2016، بمستواه القوي الذي خوله انتزاع تعادل ثمين من اسبانيا بطلة العالم 2010 وأوروبا 2008 و2012، واكتفى بقيادة المباراة الى بر الامان بعد هدف بضربة رأسية لنجمه رونالدو الذي عزز رصيده في المونديال (4 في النسخة الحالية و7 في رابع مشاركة له في النهائيات).

وبات «الدون» أفضل لاعب في العالم 5 مرات، أول لاعب برتغالي يهز الشباك بالرأس والقدمين اليمنى واليسرى في نسخة واحدة منذ جوزيه توريس في مونديال 1966.

… ويزيح بوشكاش

عن صدارة «هداف أوروبا»

موسكو – أ ف ب – أزاح النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو «أسطورة» المجر فيرينتس بوشكاش عن صدارة لائحة أفضل هدف أوروبي على الصعيد الدولي بتسجيله هدفه الـ85، امس، خلال مباراة بلاده والمغرب في كأس العالم.

وبعدما استهل مشواره في النسخة الـ21 بتسجيله ثلاثية في مرمى اسبانيا (3-3)، أضاف نجم ريال مدريد الإسباني هدفا رابعا بعد 4 دقائق فقط على بداية المباراة.

وأصبح رونالدو، الحائز على جائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم خمس مرات، ثاني أفضل الهدافين في التاريخ أمام بوشكاش الذي سجل 84 هدفا مع المنتخب المجري بين 1945 و1956، علما بأنه خاض ايضا، اربع مباريات مع اسبانيا من دون أن يسجل.

واحتاج رونالدو الى 152 مباراة ليصل الى هدفه الـ85، فيما سجل بوشكاش أهدافه الـ84 في 89 مباراة فقط، علما بأن هدفه الدولي الأول كان في الدور الأول من كأس أوروبا 2004 التي أقيمت في البرتغال، أمام اليونان (1-2) التي توجت لاحقا باللقب على حساب «سيلساو» أوروبا بهدف وحيد.

ويحمل الايراني علي دائي الرقم القياسي بتسجيله 109 أهداف في 149 مباراة خاضها بين 1993 و2006.

ويبدو أن «الدون» البالغ 33 عاما، فكّ عقدته مع المونديال، إذ تجاوز في مباراتين فقط مجموع أهدافه الثلاثة التي سجلها في ثلاث مشاركات سابقة (هدف في كل من نهائيات 2006 حين حلت بلاده رابعة و2010 عندما وصلت الى ثمن النهائي و2014 وقت ودعت من الدور الأول).

وأصبح رونالدو رابع لاعب في التاريخ يسجل في أربع نسخ متتالية من كأس العالم، وانضم الى «الأسطورة» البرازيلي بيليه (12 هدفا أعوام 1058 و1962 و1966 و1970)، والألمانيين ميروسلاف كلوزه أفضل هداف في تاريخ كأس العالم (16 هدفا في 2002 و2006 و2010 و2014) واوفيه زيلر (9 أهداف أعوام 1958 و1962 و1966 و1970).

شاهد أيضاً

برشلونة يتوج بلقب دوري الأضواء الإسباني لكرة القدم للسيدات

برشلونة يتوج بلقب دوري الأضواء الإسباني لكرة القدم للسيدات

برشلونة يتوج بلقب دوري الأضواء الإسباني لكرة القدم للسيدات المصدر-  (رويترز) توج فريق برشلونة لكرة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *