الإثنين , 15 أغسطس 2022

«النفط» يرفع تكويت عقود المقاولين إلى 30%

«النفط» يرفع تكويت عقود المقاولين إلى 30%

كشفت مصادر نفطية مسؤولة ان إجمالي التعيينات في القطاع النفطي خلال العامين الماليين الماضيين بلغ 2553 موظفا منهم 2004 موظفين كويتيين، كما تم تعيين 694 موظفا كويتيا ضمن عمالة المقاول لتبلغ نسبة التكويت حوالي 26% من عمالة المقاول وقد تم رفع النسبة الى 30% في جميع العقود اعتبارا من السنة المالية الحالية، مشيرة الى أن عدد العاملين في القطاع النفطي سيصل الى 26 ألف موظف بحلول 2021.

وذكرت المصادر ان شركات القطاع النفطي وفي سبيل تطبيق سياسة تكويت الوظائف وإحلال العمالة الوطنية محل العمالة الوافدة فقد قامت بتصنيف الوظائف لديها الى فئات ثلاث (سهلة الإحلال – بطيئة الإحلال – صعبة الإحلال) وبناء عليه فان خطة الشركات ترتكز في المدى القصير على تطبيق سياسة الإحلال على الوظائف سهلة وبطيئة الإحلال بينما تطبق في المدى الطويل على الوظائف صعبة الإحلال وفي جميع الأحوال تحقق الشركات النفطية الالتزام بالنسبة المحددة من قبل مؤسسة البترول الكويتية لهذا الغرض وذلك بواقع 15% سنويا.

وقالت ان نسبة الإحلال في شركة نفط الكويت خلال العامين الماضيين قد جاوزت النسبة المعتمدة بما يزيد على 3 أضعاف بالمقارنة مع الأعوام الماضية وذلك بواقع 38% لفئة وظائف سهلة الإحلال، كما تم في السنة المالية 2017/2018 إحلال الإداريين من حملة شهادة الدبلوم بنسبة اكبر من النسبة التي حددتها المؤسسة لهذه الغاية وذلك بواقع 30% على النحو الذي لم يعد معه لدى الشركة في الوقت الحالي أي عمالة وافدة تشغل وظائف إدارية من حملة شهادة دبلوم الادارة أو السكرتارية.

وقالت إن «البترول» وشركاتها التابعة سوف تعلن خلال الشهرين المقبلين عن فرص عمل للإداريين لسد العجز الموجود في بعض الشركات النفطية حاليا.

وذكرت ان «البترول» وأجهزتها المعنية بالموارد البشرية وعت بأهمية دعم العمالة الكويتية في القطاع الخاص والتي تعمل من خلال عقود المقاولين لديها حيث خطت عدة خطوات جادة ومتميزة في اتجاه دعم تلك العمالة وذلك من خلال إصدار عدة قرارات وتنفيذ إجراءات كان من أهمها:

1- إصدار قرار بشأن تكويت عمالة المقاولين بنسبة لا تقل عن 30% من العمالة الماهرة وشبه الماهرة في عقود المقاولين.

2- إصدار لائحة تنفيذية (لأول مرة في الكويت ومنطقة الخليج) والتي احتوت على مواد وضعت الأسس والضمانات اللازمة لتنفيذ القرار، ودفعت جهود التكويت في مسار يحقق الاستقرار الوظيفي للعمالة الكويتية في العقود، كما قدمت مزايا وظيفية لم تكن متوافرة من قبل، وجعلت تلك العقود تحظى بجاذبية متزايدة لدى الكويتيين الباحثين عن العمل.

وأوضحت أنه انطلاقا من الاهتمام بتطوير الكوادر فنيا وإداريا، فقد تم تنفيذ عدد 1476 دورة تدريبية شارك فيها 26332 متدربا في جميع المجالات التدريبية العامة والفنية والمهنية من القطاع النفطي.

شاهد أيضاً

خالد العدواني

تكنولوجيا و انترنت : خالد العدواني : “البيتكوين” أفضل عملة للإستثمار

أفضل عملة للإستثمار،وكيف تضاعف سعرها أكثر من ثلاثة مرات في 6 أشهر البيتكوين البيتكوين هي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.