الأربعاء , 28 فبراير 2024

«الوطني» و«بيتك» يرتبان قرضاً بـ 500 مليون دولار لصالح «كيبيك».. الأكبر في 2018

«الوطني» و«بيتك» يرتبان قرضاً بـ 500 مليون دولار لصالح «كيبيك».. الأكبر في 2018

وقّعت الشركة الكويتية للصناعات البترولية المتكاملة (كيبيك) عقد التمويل البنكي المحلي والخارجي لمشروع استيراد الغاز المسال التابع للشركة وذلك بقيمة 2.3 مليار دولار، وتم اختيار كل من بنك الكويت الوطني وبيت التمويل الكويتي (بيتك) لقيادة التمويل المحلي للمشروع بقيمة 500 مليون دولار ليتولى «الوطني» ادارة التمويل من البنوك التقليدية فيما يدير «بيتك» التمويل من المصارف الاسلامية.

ووفقا لمصادر نفطية مسؤولة لـ«الانباء» فإن شركة «كيبيك» وقعت مؤخرا عقود تمويل مشروع استيراد الغاز حيث مثل الشركة في توقيع العقود رئيس مجلس الادارة حمزة بخش، مشيرة الى انه تم تسلم الشريحة الاولى للتمويل خلال اليومين الماضيين، عقب استعجال مؤسسة البترول الكويتية شركة «كيبيك» في توقيع العقود وتسلم الشرائح التمويلية الاولى.

وذكرت ان كل البنوك المحلية التقليدية والاسلامية شاركت في التمويل المحلي وذلك بنسب تمويلية مختلفة.

وفيما يخص التمويل الخارجي للمشروع، أفادت المصادر بأن بنك الكويت الوطني قاد التحالف العالمي من البنوك وشركات ضمان الصادرات الكورية الجنوبية بقيمة تناهز ملياري دولار، حيث قامت وكالة ائتمان الصادرات بالاتفاق مع الجانب الكويتي والمصارف العالمية وقنوات التمويل الأخرى المشاركة في عملية التمويل لإبرام عقود التمويل الخارجي.

وقالت ان اجمالي تكلفة المشروع يقدر بنحو مليار دينار ما يعادل 3.3 مليارات دولار منها 30% تمويلا ذاتيا من مؤسسة البترول (نحو مليار دولار) و2.3 مليون دولار اقتراضا كاملا بنسبة 70% من قنوات التمويل المختلفة سواء كان (محليا او عالميا).

ويعتبر مرفأ استيراد الغاز المسال ركنا أساسيا في خطط التوسع المتزايد للطاقة والقطاعات ذات الصلة في الكويت، وسيكون المرفأ ملكا لشركة «كيبيك» وذلك عقب انتقال ملكيته وادارته من شركة البترول الوطنية الكويتية، ويعد المشروع من المشاريع الاستراتيجية التي بدأت الكويت في تنفيذها لاستيعاب كميات الاستيراد المستقبلية من الغاز الطبيعي المسال خلال فترات الصيف لتكون بديلا عن مرافق استيراد الغاز المتنقلة التي تستخدم لفترات مؤقتة من خلال التأجير في مصفاة الاحمدي من شركات ومؤسسات خارجية لتقليص الكلفة المالية.

ويتم حاليا تنفيذ مرافق المشروع في الجهة البحرية لمشروع مصفاة الزور بجانب ميناء تحميل الكبريت للمصفاة على مساحة 725 ألف متر وتبعد عن الساحل بنحو 700 متر.

وسيتم في إطار المشروع إنشاء مرفأ بحري يتسع لسفينتين بأحجام تتراوح بين 122 ألف متر مكعب و 266 ألف متر مكعب.

وحول تطور الاعمال حاليا في مشروع استيراد الغاز قالت المصادر انه من المقرر أن يتم تشغيل المشروع بالكامل في الربع الأول من العام 2021، مبينة أن المشروع يحتوي على مرفأين ومنشآت بحرية، و8 خزانات للغاز الطبيعي المسال، ومنطقة التصنيع، بالإضافة إلى البنية التحتية والمرافق الخاصة بالمشروع.

وقالت ان المشروع يشمل إنشاء مرافق دائمة واسعة النطاق تسمح بتوريد 3000 مليون وحدة حرارية بريطانية يوميا من الغاز الطبيعي، لتصل عبر الشبكة الوطنية إلى مختلف المستهلكين، بهدف تلبية الطلب المحلي المتزايد على الطاقة.

وكانت البترول الوطنية الكويتية وقعت منتصف 2016 عقد أكبر تمويل بنكي في تاريخ الكويت خاص بمشروع الوقود البيئي ضمن الشريحة الاولى بالدينار الكويتي بقيمة 1.2 مليار دينار مع البنوك المحلية بقيادة بنك الكويت الوطني والذي يمثل البنوك التقليدية، فيما يمثل بيت التمويل الكويتي (بيتك) البنوك الإسلامية المحلية.

شاهد أيضاً

Global banks scrutinize their Hong Kong clients for pro-democracy ties

Global banks scrutinize their Hong Kong clients for pro-democracy ties

Global banks scrutinize their Hong Kong clients for pro-democracy ties HONG KONG (Reuters) Global wealth …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *