الأحد , 25 فبراير 2024
بالصميم: سمير المطوع: الخزينه إنسرقت والحارس يصرخ المفتاح معي

بالصميم: سمير المطوع: هل نواب البرلمان يمثلون المواطن أم يمثلون على المواطن ؟

بالصميم: سمير المطوع: هل نواب البرلمان يمثلون المواطن أم يمثلون على المواطن ؟

سنين ونسمع بالإستجوابات وما يتم من تحالف نيابي للإستجواب وطرح الثقه في مواضيع كثيره ويبدأ الإستجواب وينتهي إما بإستقالة الحكومه أو بحل البرلمان 

وليست هذه هي المشكله ولكن المأساة أن حال البلد الأمني والإقتصادي والسياسي في إنهيار وليس هناك من يسمعنا صوته ويقول كفى عبث في أمور الوطن والمواطن والكل يبحث عن مخرج لصالحه وليس للوطن إلا ماندر ويطير رئيس البرلمان للمشرق والمغرب ليطلب حلول لأمور ليس للمواطن مصلحه فيها ونرى مشاحنات وخناقات وإتهامات بين النواب وبعد ذلك نراهم في طائره واحده يحلقون متوجهين لحضور مؤتمر لحل قضية القدس والتي لاتحل إلا بتعاضد الدول العربيه والإسلاميه وهذا مثل عشم إبليس بالجنه أو لمصالحه بين الدول وهم كل دوله تعيش في مأساة لا حلول لها ويتجاهلون المواطن وهمومه وأحلامه وتطلعاته والصوت الذي منحه لهم لكي يوفوا بماقطعوه في حفلاتهم وعشاؤهم ووعودهم له بالجنه وهو يجلس في جحيم المضاربات في التصاريح والتي لم تأتي بنتيجه حتى ولو بصمة أمل ينظر إليها المواطن ليعيش في حلم الواقع المرير

فهل مايقوم به النواب والبرلمان جميع من إستجوابات ومشاحنات ومعالات في الصوت بين بعضهم البعض مع تطاول الأيدي والكلام البذيئ يأتي بنتيجه لحل تلك المشاكل وأهمها المال العام والفساد والوافدين الذين تتحدث عنهم النائبه صفاء الهاشم ومن هم الوافدين المقصودين 

أمور كثيره من الصعب سردها والنتيجه نرى بعض النواب دخلو المجلس بثيابهم وخرجوا منه بثوب الوطن بالكامل بما فيه المال العام فمن يحاسب أولئك من سموهم بالقبيضه ومن سيحاسب سراق المال العام ومن سيحاسب مروجي الفساد أليس من المفروض البرلمان والحكومه ؟

من الصعب التكهن بمصير البلاد في ظل الظروف القائمه ونحن نسمع ونرى الكل يتهجم على رمز البلد وعلى من يمثلونه لأن أصبحنا في نظرهم ضعفاء لأننا متفكيين في وطنيتنا التي أضعفتها الفتن والمنازعات بين الإخوه وبين المذاهب والذين ينتمون كلهم إلى دستور رب العباد وهو القرآن الكريم 

وآخر ماشهدناه هو إستجواب وزيرة الشؤن وماوصل البرلمان من طروح تمثيليه في عرض الإستجواب وتغيير في مواقف بعض النواب فهل هناك سبب أن تسمعنا صوتك يانائب قبل الإستجواب وأن المنقذ للبلد وبعد الإستجواب تقول لقد أخطأت الرأي ؟

أسئله كثيره يجب على المواطن أن يرفع صوته ليسمع من هم أصحاب النفوذ في وقت لامجال فيه للتشاور وإبداء الرأي فقط يكون قرار تنفيذي في إعادة هيكلة البيت الكويتي ومساواة المواطنين ببعض وليس بصعود مواطن على مصلحة مواطن آخر ويجب أن يكون الرأي مشاركه لكل أطياف المجتمع كل حسب مجال درايته ومعرفته أي لانستعين بنفس الوجوه والتي لم تغير شئ منذ عشرات السنين حيث كنا نأمل منهم العلاج الشافي والواقي لهموم الوطن والمواطن لكنهم خذلونا وصعدوا على حساب الوطن والمواطن واليوم أقولها والكل يسمع لاحياة كريمه بدون المساوات بين أطياف المواطنين جميع ولا أمن وتجار الإقامات يسرحون ويمرحون ولا أمان وسياده للوطن تنتهك وهناك من يعتدي على أشرف رجال يقومون بحماية الوطن فلنوقف مصالحنا الشخصيه وننظر إلى عز ورقي وتنمية الوطن والمواطن ولنرى القوانين التي تحمي حقوق المواطنين والوافدين الشرفاء ممن يقومون بأعمالهم في أحسن وجه ولنبدأ بوضع لبنة التنميه لينتعش الوطن ويستفيد المواطن من ذلك ولنؤسس شركات أهليه تعود بالنفع للمواطنين وتحل مشكله تعاني منها البلاد وهي البطاله لأن الدوله تقوم بتمويل دول لم نسمع بها والبلاد واقف حالها ولنتقي الله في مناقصات الدوله والتي أرهقت وتوسعت مبالغالها بما فوق الخياليه 

هذا كله هو عمل رئيس البرلمان يامن تمثل المواطن وليس تمثل على المواطن نطلبها منك وأنت أقسمت اليمين على ذلك فهل تعلم ماهو القسم ؟

رساله إلى سمو الأمير حفظه 

جمعت مشاعر العالم ولممت شمل الكثير وأعطيت فسخيت وتحدثت فأصبت فكل الإحترام والتقدير لك ولكن هناك هموم كبيره يطلبها من سموكم الوطن والمواطن لأمرك السامي فلاتبخل علينا بلطفك ومشورتك

حفظ الله الكويت من فاسد ومرتشي وسارق ومكروه

شاهد أيضاً

بالصميم: سمير محمد المطوع: ماهو لغز قص جناح الطائر الأزرق

بالصميم.. سمير المطوع يكتب: الفتوى تؤكد تحمل شركات المقاولات تلفيات مياه الأمطار

بالصميم.. سمير المطوع يكتب: الفتوى تؤكد تحمل شركات المقاولات تلفيات مياه الأمطار أكدت إدارة الفتوى …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *