الجمعة , 9 ديسمبر 2022

بريهان القراقصي تكتب : جدران موحشة

 

   إنا لله وإنا إليه راجعون توفيت إلى رحمة الله جدتي قطعة من قلبي ، جدتي قد مضت ساعات على وفاتك بل وأيضا على نزولك القبر ذو الجدران الموحشة ، تُركتي وحيدة ياغاليتي ام انتي من تركتني وحيدة شعرتُ الآن انني كنت أعيش على أنفاسك حتى وإن كنتُ بعيدة عنك وان انفاسي مكتومة زفيري اصعب من شهيقي الآن ، فأتنفس الالم والصدمة ولا أدري كيف اخرجهم .

 

 

كأن خبر موتك هو بذاته ملك الموت الذي قبض روحي فشعرت بأن قلبي اعتُصِر فجأه وان أنفاسي تقل واختنق ،اموت نعم انا اموت وانتِ مُتي بالفعل هكذا تلقيتُ خبر فراقك من الدنيا ثم صدمت ، صمت ولم أعرف ماذا أفعل ، أخذت اكذب عيني والخبر الذي رأيت راجية من الله في سري أن يكون كذبة .

 

 

تُرِكتي وحيدة وقد عز علي ذلك لا صاحبة ولا ولد ، كيف حالك ؟! ، ثبتك الله عند سؤال الملكين ووسع الله قبرك واناره، يا نور أشرق في حياتي يامن علمتني كيف أحب ان ارسم وألون افكاري وحياتي ، آنسَ الله وحدتك في قبرك كما أنستي حياتي في حياتك وبطيبِ ذِكراكِ بعد مماتك .

 

الكاتبة: بريهان القراقصي

شاهد أيضاً

علي الرندي

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر بعيدا عن عالم السياسة الذي أرهق عقولنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *