الثلاثاء , 20 فبراير 2024
بقالات وتعاونيات توقف بيع السجائر
علي الكندري

بقالات وتعاونيات توقف بيع السجائر

بقالات وتعاونيات توقف بيع السجائر

استمرت حملة المخالفات التي بدأتها وزارة التجارة والصناعة يوم الخميس الماضي على منافذ بيع السجائر التي رفعت أسعارها، حيث خالفت الوزارة أمس العديد من البقالات في مناطق مختلفة، ومن ضمنها أسواق الحرفيين.

وفي هذا الصدد رصدت «الراي» توقف الكثير من الجمعيات والبقالات عن بيع السجائر نهائياً تفادياً للمساءلة القانونية.

وأفادت مصادر مسؤولة أن قائمة مخالفات الأمس خلت من أسماء جمعيات تعاونية، موضحة أن اتحاد الجمعيات التعاونية شدد على «الجمعيات» ضرورة التقيّد بتعليمات «التجارة» وتثبيت الأسعار وعدم تغيير قوائمها.

وبيّنت المصادر أنه بعد تعميم «الاتحاد» رسميا أول من أمس، باتت الجمعيات التعاونية ملزمة بتطبيق التوجيهات الرقابية، موضحة أنه يحق لـ «الاتحاد» تفعيل نظامه الأساسي، والطلب من وزارة الشؤون حلّ مجالس إدارات الجمعيات المخالفة.

وفيما قررت شركات سجائر أخرى رفع أسعارها، أفادت المصادر أن «التجارة» قامت بحملة تفتشية على مخازن شركات السجائر، ومراجعة كمياتها، للتأكد ما إذا كان السبب في لجوء هؤلاء الوكلاء إلى رفع أسعارهم تعرضهم لنقص حاد في مخزونهم، أم ان لديهم كميات كافية؟ منوهة بأن المؤشرات الأولية تفيد بأن الكميات الموجودة في المخازن مشابهة لتلك المتوفرة خلال الأيام العادية التي سبقت قرار الرفع.

وبيّنت المصادر، أن «التجارة» ستواجه أي زيادة أسعار بالقانون، وأن ذلك سينسحب على جميع السلع سواء الرئيسية أو غير الرئيسية، منوهة بأن الوزارة ستحيل جميع المخالفات المرصودة إلى المحكمة لتترك الكلمة للقضاء.

وأوضحت المصادر أن بعض الجمعيات والأسواق المركزية توقفت بالفعل عن بيع السجائر والتبغ تفادياً للوقوع في المخالفة أو تحمل الخسارة قد تنتج عن الفارق الكبير بين الشراء بالسعر الجديد والبيع بالسعر القديم.

من ناحيته، دعا رئيس اتحاد الجمعيات التعاونية علي هاشم الكندري «التجارة» إلى الاستمرار في سياستها في متابعة الأسعار والحد من ارتفاعها.

وقال الكندري في تصريح صحافي «على وزارة التجارة متابعة أسعار كافة السلع ومتابعة أسباب ارتفاعها وعدم التركيز على سلعة معينة»، لافتاً إلى أن الاتحاد حريص على متابعة الأسعار وعدم ارتفاعها دون أسباب، إذ إن كافة السلع التي ترتفع يكون هناك أسباب واضحة لارتفاعها.

وأوضح ان سياسة الاتحاد تعمل على متابعة كافة السلع، والتأكد من عدم ارتفاعها وهو سيكون صمام الأمان للمواطنين ضد أي زيادة مصطنعة، بالإضافة إلى الحرص على ان الأسعار تكون طبيعية، ولا يوجد بها أي ارتفاع مصطنع.

وتمنى الكندري على «التجارة» القيام بجولات تفتيشية للتأكد من عدم ارتفاع الأسعار، وعدم تخزين السلع قبل ارتفاعها، والذي قد يقوم به البعض ويستغل أي ارتفاع مقبل.

شاهد أيضاً

Global banks scrutinize their Hong Kong clients for pro-democracy ties

Global banks scrutinize their Hong Kong clients for pro-democracy ties

Global banks scrutinize their Hong Kong clients for pro-democracy ties HONG KONG (Reuters) Global wealth …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *