الخميس , 11 أغسطس 2022
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2018-03-10 14:47:52Z | |

ثلاثة من حلفاء ترامب سيشهدون ضده

يعيش الرئيس الأميركي دونالد ترامب أياماً ربما هي الأسوأ منذ توليه الرئاسة في يناير 2017، بعد إدانة محاميه الخاص السابق مايكل كوهين ومدير حملته السابق بول مانافورت باتهامات، بينها التهرّب الضريبي والاحتيال المصرفي والتعامل مع شخصيات أجنبية خلال الحملة الانتخابية عام 2016.
وتروج أنباء عن احتمالية نزع الثقة منه، وبالتالي عزله من منصبه، لا سيما مع حدوث تطورات جديدة في الأمور التي قد تفيد التحقيق في التدخل الروسي في الانتخابات الرئاسية.
وفي أحدث فصول تلك التطورات، جدّد ترامب، أمس، هجومه على وزير العدل جيف سيشنز، الذي رد، الخميس، بتأكيد استعداده لمقاومة الضغوط السياسية.
وغرد ترامب: «وزارة العدل لن تتأثر بالاعتبارات السياسية. جيف هذا عظيم، وما يريده الجميع، لذا انظر في كل الفساد في الجانب الآخر».
ثم عدّد ترامب ما قال إنه أمثلة على ذلك، كرسائل منافسته الديموقراطية هيلاري كلينتون البريدية التي تم محوها، وما وصفه بأكاذيب جيمس كومي المدير السابق لـ «مكتب التحقيقات الفدرالي»، وما قال ترامب إنه تضارب في المصالح لدى روبرت مولر المحقق الخاص في ملف التدخل الروسي. وكتب ترامب: «هيا جيف، يمكنك القيام بذلك، البلاد تنتظر!».
وطوال الخميس، حاول ترامب وحلفاؤه وضع حد للكلام المتصاعد حول احتمال اتهامه رسمياً، محذرين من أن ذلك سيؤدي إذا حصل، إلى إغراق أكبر اقتصاد في العالم وإشعال «ثورة» شعبية. وقال ترامب إن «الجميع يرون ما يحدث في وزارة العدل». وأضاف «أصبحت الآن أضع كلمة العدل بين قوسين».

تكهّنات بعزله
وقال ترامب لشبكة فوكس نيوز: «عيّنت وزيرا للعدل لم يتمكن من السيطرة أبدا على وزارته»، مما أثار تكهنات بأنه سيعزله ويعين بديلاً آخر عنه.
وبعد ساعات، صدر رد جاف عن وزير العدل، الذي قال: «طالما أشغل منصب وزير العدل، لن تتأثر الوزارة بالاعتبارات السياسية. أطالب بأعلى المعايير وحين لا تتوافر، أتحرك».
ولاحقاً، اضطر الرجلان للجلوس معا على طاولة واحدة خلال اجتماع في البيت الأبيض. وذكر الموقع الإلكتروني «أكسيوس» انهما حرصا على تجنّب الموضوع خلال الاجتماع.
وأعلن نواب من الحزب الجمهوري انهم لن يصادقوا على تعيين وزير جديد في حال إقالة سشينز. وقال السيناتور بن ساسي إن «طرد وزير العدل سيكون فكرة سيئة جدا جدا لأنه ليس أداة سياسية».
بدوره، حذّر رودولف جولياني محامي ترامب من احتمال اندلاع انتفاضة في الولايات المتحدة حال المباشرة بإجراءات عزل الرئيس من منصبه عن طريق الإقالة.
وفي حديث لقناة سكاي نيوز التلفزيونية، أمس، قال: «لم يكن على تواطؤ مع الروس، ولم يعرقل عمل القضاء. كل ما قاله كوهين تم نفيه. لن تتم إقالته، إذا حدث ذلك، إلا لأسباب سياسية، فالشعب الأميركي سيثور».

شاهد أيضاً

خالد العدواني

تكنولوجيا و انترنت : خالد العدواني : “البيتكوين” أفضل عملة للإستثمار

أفضل عملة للإستثمار،وكيف تضاعف سعرها أكثر من ثلاثة مرات في 6 أشهر البيتكوين البيتكوين هي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.