الأحد , 25 فبراير 2024
جون الكويت... التلوث حد أعلى!

جون الكويت… التلوث حد أعلى!

جون الكويت… التلوث حد أعلى!

التلوث في جون الكويت بلغ حداً أعلى. وهي ليست المرة الأولى التي تتعالى فيها «الصرخة» فما يحدث لبيئة الجون وليد سنوات من «قهر» هذه البيئة، التي لم تجد معها نفعاً، حتى الآن، كثرة الدراسات والاجتماعات، والإعلان عن تنسيق بين الجهات المعنية، فالنتيجة الماثلة تنعكس في «هدر» لطاقة الجون على التعافي، وإضرار بالمخزون السمكي المحلي… وارتفاع أسعار السمك يمثل الإجابة الشافية.

عدد من النواب تداعوا لمناشدة الجهات المعنية «تضميد جراح» الجون، منجاة من كوارث التلوث، وتجنباً لتكرار مأساة نفوق الأسماك.

وطالب عضو اللجنة البيئية البرلمانية النائب عبدالله فهاد الجهات المعنية بالتلوث في جون الكويت بتكثيف الجهود ودراسة الوضع بشكل كبير، لأن التلوث لم يتوقف منذ فترة، والمجارير ما زالت تنخر في عمق البيئة البحرية وتؤثر على الأمن الغذائي وتساهم في زيادة أسعار الأسماك.

وحذر فهاد من تفاقم التلوث وضرورة تفعيل طريقة مراقبته، وتجهيز المختبرات المتخصصة القادرة على التنبيه إلى الخطر قبل وقوعه أو تداركه في حال وقوعه، مطالباً الجهات المسؤولة عن الجون، وهي الهيئة العامة للبيئة ووزارتا الأشغال والصحة والهيئة العامة للصناعة بتكثيف اجتماعاتها المشتركة لتشخيص الخلل.

وشخّص فهاد بيئة الجون بانها هشّة، تتعرض لضغوط بيئية مستمرة على مدى سنوات من مصادر مختلفة، الأمر الذي زاد في معدل التلوث، الذي من شأنه الحاق الضرر بمياه الشرب والأسماك، لا سيما أن جون الكويت يعتبر ثاني أو ثالث مربى في العالم للأسماك والكائنات البحرية.

وقال فهاد: «إن الجهات المعنية مطالبة بالتعامل بيئياً مع الجون لضمان سلامته من التلوث والمحافظة على مردود الموارد الطبيعية، وعلى الأمن الغذائي والمائي الموجود في الجون، داعياً أياها إلى «إثبات أن التلوث لا يحدث من الصرف الصحي، وتوضيح دور مجارير مياه الأمطار في التلوث، خصوصاً عندما تفرغ مياه الأمطار إلى البحر بكميات كبيرة، وضرر ذلك على البيئة البحرية، بالإضافة إلى دور المصانع في التلوث، والإجراءات التي تم اتخاذها مع المصانع المخالفة من قبل الهيئة العامة للبيئة».

وطالب فهاد بإعداد دراسات وبحوث تتطرق إلى المشاكل البيئية وتساهم في تطوير بيئة جون الكويت، وإغلاق مناهيل الصرف الصحي فيه، محذراً من عدم اتخاذ اجراءات عاجلة لمعالجة التلوث في الجون، والإبطاء في إصلاح الخلل، خصوصاً أن الأمر يتعلق بصحة الإنسان والبيئة البحرية والثروة السمكية.

وقال النائب أحمد الفضل أن هناك ستة مجارير تصب في جون الكويت، وهناك مخلفات من مكائن وغيرها تلقى أيضاً في الجون، وعموماً فإن الحكومة وعدتنا بإيجاد حلول لهذه المشكلة.

وذكر الفضل أنه تقدم باقتراح لتأسيس شركات للشباب الكويتي لتكرير المياه التي تهدر لتعالج وفق مواصفات خاصة، ومن ثم تعود الحكومة وتشتريها منهم ويتم تحويلها للري، سواء في الشمال أو الجنوب، بدلاً من القاء المياه في البحر، منوهاً إلى أن تكرير المياه سيجلب أرباحاً ويكون له دور في توظيف الشباب، لكن ما يحصل راهناً هو بحق تدمير للبيئة البحرية.

وأكد الفضل أن من الصعب أن تكون هناك معالجة آنية وعاجلة للتلوث في الجون «ونحن طالبنا منذ العام الماضي البدء في ايجاد حلول للمشكلة، وتواترت أنباء عن انشاء خزانات»، مبيناً ان هناك «تلوثاً يأتي من السفن التي تدخل الجون، وعلينا أن نجد حلاً لذلك، والمعمول به في دول العالم يتلخص في توفير وسائل نقل أخرى تسير بجانب السفن وتفرغ فيها المخلفات ولا ترمى في البحر».

وطالب الفضل اللجان والجهات المعنية القيام بدورها والاهتمام بالأمر، لافتاً إلى أن «المعادلة البسيطة تشير إلى أنه إذا قل المعروض زاد السعر بالتأكيد، فإذا انخفض عدد الأسماك نتيجة لتلوث الجون، فحتماً سيؤثر ذلك على أسعار الأسماك، خصوصاً أن أسماكنا ليس لها بديل مستورد».

وحض عضو لجنة البيئة البرلمانية النائب الدكتور عادل الدمخي الجهات المعنية بالبيئة الاسراع في البحث عن حلول «للكوارث البيئية والبحرية وأبرزها نفوق الأسماك في جون الكويت»، مطالباً الجهات المعنية بتحمل مسؤولياتها بدلاً من تبادل الاتهامات، إذ يلقي كل طرف بالمسؤولية على الآخر.

وقال الدمخي: إن من المفترض في الهيئة العامة للبيئة أن تمسك بزمام المشكلة، وتنسق مع الجهات الأخرى للبحث عن حلول ايجابية مثمرة، تساهم في حماية البيئة البحرية، داعياً البيئة إلى التنسيق مع وزارات الأشغال والكهرباء والصحة والهيئة العامة للصناعة، لأن تبادل طرح الأفكار سيخلق بيئة خصبة تفضي إلى ايجاد حلول ناجعة، ملاحظاً أن نفوق الاسماك في الجون تكرر حدوثه، محذراً من كوارث، إن لم يتم تدارك الأمر والقيام بإجراءات لحماية البيئة البحرية.

شاهد أيضاً

خالد العدواني

تكنولوجيا و انترنت : خالد العدواني : “البيتكوين” أفضل عملة للإستثمار

أفضل عملة للإستثمار،وكيف تضاعف سعرها أكثر من ثلاثة مرات في 6 أشهر البيتكوين البيتكوين هي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *