الجمعة , 9 ديسمبر 2022

سلوى الفرجاني تكتب: أبي دائم الإعتراض.

أبي دائم الإعتراض.

 

كان أبى دائم الإعتراض ، بكلمة صارمة مع نظرة حنون

بكلمات موجهه مباشرة ، مع خوف وتفهم لقلب صغيرته

 

اتذكر اعتراضه بمخالطة بعض الأشخاص

لانه ادرك تماما ان قلبى لا يحتمل اى خدش

 

اعترض كثيرا على ذهابي بعض الطرقات

لانه مُدرك تماما بقلة خبرتى فى فهم خبايا البشر تجاهى

 

اعطانى مساحة من الحرية التى تناسب فطرتى واندفاع مشاعرى

 

لن أنسى كلماته وثناءه على ، ثقته المتناهيه فيما افعله

كان دائما يردد ،، بعيونه وردود افعاله معى

 

ان ثوراتها ماهى الا تنفيس عن لخبطة وتشويش

 

كان يدرى تماما بكلمة واحدة يتصافى قلبى

ولذلك حمانى ممن يجيدون حلو الكلام مع خبث النوايا

 

من وجهة نظرى ،، هذا هو الأب ، الحب  ، الإخلاص

 

أن ، تصون القلب من كل وجع

ان تُريح روح وليفك من النوح والبكاء

 

انبل ماتقدمه بصيرتك الخالصة بنفس شريكك

 

إن كان حبيب ، أهل ، صديق 

 

سُيسأل كل فاعل عن فعلته ، ولن نتساوى فى الحساب

 

هنيئاً لمن قابل ربه وكان هو دائم العطاء والتفهم

لمن ادرك تماماً ان لنفسك ولنفس شركائك عليك حق.

 

الكاتبة: سلوى الفرجاني

تويتر

شاهد أيضاً

علي الرندي

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر بعيدا عن عالم السياسة الذي أرهق عقولنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *