الجمعة , 19 أبريل 2024

عايشة عبدالله عزازي تكتب: جماد ينبض بالحياة

جماد ينبض بالحياة

بهي الطلعة. صوته يطربني أجمل من صوت الكروان.

معزوفتك متفاوتة الأوزان تلهب القلب. أشواق حب ووجدان للحظات مضت وارتحلت بارتحال أصحابها.

يا بابور المحبة والألفة عندما أراك ياخذني الحنين لحكايات 

جدتي الحانية..وهمساتها الدافئة.

لرويتك تسري بجسدي رعشة تبكيني..لأطيافٍ ارتحلت…وبقيت ذكراهم شذية عطرة عل مر الأزمان يا بابور المحبة وان علقوك وهجروك ستبقي..كنسمة تطرب قلوبنا بشدو ألحان…

يا يابور المحبة وإن علقوك أو هجروك…لن يطالك غبار النسيان.

الكاتبة: عايشة عبدالله عزازي.

شاهد أيضاً

علي الرندي

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر بعيدا عن عالم السياسة الذي أرهق عقولنا …

2 تعليقات

  1. جميل جدا ماشالله . موفقه و الى الامام

  2. فعلا مقال جميييل❤

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *