الأربعاء , 24 أبريل 2024
عبدالله رضوان يكتب: جرعة حُب

عبدالله رضوان يكتب: شكرا يا أمي

قال الله تعالى:”يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَى

ان الأم هي تحتوي أطفالها و زوجها وتقف بجانبهم وتقف امام الرياح العاتيه وتفني عمرها وحياتها لأجلهم وإن الحياة هي الام والام هي الحياة،انهن من جنس الرجال كالنصف من الرجل، كونها خرجت من الرحم كما خرج هو من الرحم، خرجت من الرجل كما خرج الرجل، منها فهن شقائق الرجال.ان جميع اللغات هي نفس الكلمة واختلاف في مسماها وتبقى الام هي الام ويقال على ذلك في اللغة الانجليزية Mom وفي اللغة العربيه أمي او يما او ماما وجميعهم يدله على شخص معين هي الأم وهي شريكة الرجل ونصف المجتمع وقال رسول الله صَل الله عليه وسلم “النساء شقائق الرجال”.

وأن الله ذكر المرأة في عدة مواضع ومن أهمها: 

١- “ وَضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِلَّذِينَ آمَنُوا امْرَأَتَ فِرْعَوْنَ إِذْ قَالَتْ رَبِّ ابْنِ لِي عِنْدَكَ بَيْتًا فِي الْجَنَّةِ

٢- “وَمَرْيَمَ ابْنَتَ عِمْرَانَ الَّتِي أَحْصَنَتْ فَرْجَهَا فَنَفَخْنَا فِيهِ مِنْ رُوحِنَا وَصَدَّقَتْ بِكَلِمَاتِ رَبِّهَا وَكُتُبِهِ وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ

ويقول حافظ ابراهيم عن الام:
الأم مــدرسـة إذا أعــددتـهـــا أعـددت شعبا طيب الأعــراق
الأم روض إن تعهــده الحيـــا بالـــريّ أورق أيمـــا إيــــراق
الأم أستــاذ الأساتــذة الألــــى شغلت مآثرهم مدى الآفـــــاق

ومن أعظم الأدلة على مكانة الأم في الإسلام الحديث النبوي الشريف الذي يروي قصَّة رجلٍ جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم يسأله: “من أحق الناس بصحابتي يا رسول الله؟ قال: «أمك»، قال: ثم من؟ قال: «أمك»، قال: ثم من؟ قال: «أمك»، قال: ثم من؟ قال: «أبوك»”

أن رجلاً كان بالطواف حاملاً أمه يطوف بها، فسأل النبي صلى الله عليه واله وسلم هل أديت حقها؟ قال: «لا، ولا بزفرة واحدة»

وأن كل يوم عيد أم ويجب أن لا نخصص لها يوم واحد في السنه والأم هي جنة وجعل الله الجنة تحت اقدامها ومن توفت فربي يحسن اليها ويرزقها بدار خير من دارها

شاهد أيضاً

علي الرندي

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر بعيدا عن عالم السياسة الذي أرهق عقولنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *