الأربعاء , 17 أبريل 2024
كوريا الشمالية: اقتربنا من «موازنة» أميركا نووياً.. وترامب: خياراتنا «قوية»
كوريا الشمالية: اقتربنا من «موازنة» أميركا نووياً.. وترامب: خياراتنا «قوية»

كوريا الشمالية: اقتربنا من «موازنة» أميركا نووياً.. وترامب: خياراتنا «قوية»

كوريا الشمالية: اقتربنا من «موازنة» أميركا نووياً.. وترامب: خياراتنا «قوية»

بعد ساعات فقط على تنديد الأمم المتحدة «الحازم» بتجربة بيونغ يانغ الصاروخية الأخيرة، أكد الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ – اون أن بلاده شارفت على استكمال قوتها النووية مشددا على أن الهدف النهائي من حيازة السلاح الذري هو «تحقيق توازن قوى حقيقي» مع الولايات المتحدة.
وقال كيم جونغ-اون، امس، متجاهلا البيان الصادر عن مجلس الامن الدولي إن «الهدف النهائي هو تحقيق توازن قوى حقيقي مع الولايات المتحدة وجعل القادة الاميركيين لا يتجرؤون حتى على التفكير بعد اليوم بخيار عسكري ضد جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية»، كما نقلت عنه وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية.

وأوضح أن إطلاق صاروخ هواسونغ-12 امس الأول كان ناجحا وأتاح زيادة القدرات العسكرية للبلاد، مضيفا «علينا أن نظهر بوضوح (..) كيف تبلغ دولتنا هدف استكمال قوتها النووية رغم عقوباتهم وحصارهم».

وفي سياق متصل، بث التلفزيون الرسمي في كوريا الشمالية لقطات مصورة لأحدث تجربة صاروخية أجرتها بيونغ يانغ وصورا ثابتة للزعيم الكوري الشمالي يشرف على عملية إطلاق الصاروخ. وظهر كيم وهو يبتسم أثناء مشاهدته الصاروخ يطير من منصة إطلاق متحركة وقد أحاط به عدة مسؤولين.

وخصصت صحيفة «رودونغ سينموم» التابعة للحزب الحاكم نصف صفحاتها لصور إطلاق الصاروخ.

من جهته، وجه الرئيس الاميركي دونالد ترامب، تحذيرا جديدا الى كوريا الشمالية، مؤكدا أن الولايات المتحدة تمتلك خيارات عسكرية «قوية» للرد على بيونغ يانغ إن واصلت تجاربها النووية والصاروخية البالستية.

وقال ترامب في خطاب القاه في قاعدة اندروز الجوية العسكرية وقد وقفت خلفه ثلة من العسكريين ووراءهم قاذفة شبح من طراز بي-2 «بعدما رأيت قدراتكم، انا واثق اكثر من اي وقت مضى من ان خياراتنا المختلفة ليست فعالة فحسب وانما ايضا قوية».

شاهد أيضاً

خالد العدواني

تكنولوجيا و انترنت : خالد العدواني : “البيتكوين” أفضل عملة للإستثمار

أفضل عملة للإستثمار،وكيف تضاعف سعرها أكثر من ثلاثة مرات في 6 أشهر البيتكوين البيتكوين هي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *