الثلاثاء , 29 نوفمبر 2022

لمى العش تكتب: عش في سلام.

عش في سلام.

 

    عش في سلام مع نفسك..تصالح مع ذاتك لا تعذبها أكثر مما ينبغي… فهي لها عليك حق. عش حياة فيها معنى..وتعمق في جواهر الحياة… لا تعط الأمور أكثر من حجمها…فهي أيام وستنقضي؛ لتجد نفسك قد قاربت على نهاية المطاف.

 

   عندها لا تستطيع الالتفات إلى الوراء إلى أيام قد خلت كنت تحس نفسك يومئذ أتعس الناس. أما اليوم  فإنك تراها هينة قد أعطيتها  أكبر من حجمها. فعش يومك وكأنك مقبل على مغامرة جديدة…فيها من الحماس والحب. بدلاً أن تقضيها في المرارات..

 

 

   كن كتلك المرأة التقية التي تعيش حياتها بسلام. هدفها العطاء…وفي الخفاء …ولمن حولها.. كزهرة برية قوية…تنشر عبيرها بكل مكان..

تعيش حياة حب لمن حولها. ولا تؤثر بها الرياح العاتية…مرتاحة مع نفسها….مطمئنة البال. حتى إذا جاء موكب الموت استقبلته وودعت أهلها بطمئنينة…وهدوء.

 

 

 

الكاتبة: لمى العش.

تويتر

شاهد أيضاً

علي الرندي

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر بعيدا عن عالم السياسة الذي أرهق عقولنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *