الأحد , 19 مايو 2024
مغرّدون «مُرتزقة».. بأرصدة مليونية من ضرب الخصوم
مغرّدون «مُرتزقة».. بأرصدة مليونية من ضرب الخصوم

مغرّدون «مُرتزقة».. بأرصدة مليونية من ضرب الخصوم

مغرّدون «مُرتزقة».. بأرصدة مليونية من ضرب الخصوم

تتضخّم أرصدة بعض المغرّدين على منصات وسائل التواصل الاجتماعي بمئات آلاف الدنانير، وربما وصل رصيد عدد منهم إلى ملايين، ليس بسبب الإعلانات التجارية، بل على خلفية إعلان موقف ضد طرف آخر ومهاجمته، وكل شيء بحسابه.

بعضهم يبدأ بابتزاز شخصيات سياسية وجهات معينة، حتى يبدأوا التفاوض معه، وتوقيع عقود من باب توظيفهم في جهات أخرى وبرواتب مغرية، بل خيالية في معظم الأحيان، والهدف هو أن «الدفيع» يأمن من ضرب هذا المغرّد المشهور له، ثم يمدحه ويظهر إيجابياته في بعض الأحيان.

بعض المتابعين على «تويتر» و«سناب شات»، أكدوا ان رواتب خيالية تدفع الى مغردين مشاهير وحسابات اخبارية أحيانا، بهدف عدم نقد هذا المسؤول او ذاك وليس للمطالبة بمدحه أو استخدامه في ضرب شخصية أخرى!

اساليب أخرى يستخدمها البعض للضرب، فيبدأ أحدهم في توزيع تغريدة واحدة بصيغة محددة الى نحو 10خدمات، وكل خدمة منها تكلف 100 دينار، وعلى الرغم من ان القارئ يرى أنها غير مؤثرة، فإن هناك لغزا لا يفهمه أحد من استخدام بعض مشاهير «تويتر» في ضرب بعض الخصوم السياسيين!

ففي المواسم الانتخابية، قد تصل التغريدة الواحدة الى 1000 دينار وقت الذروة، اذا كان المغرّد مشهورا ومؤثرا، خاصة اذا كان هدف التغريدة محاربة إشاعة أو التستر على حقيقة تم اكتشافها ونشرها من قبل خصوم.

ومع انتشار ظاهرة شراء ولاءات المغردين في وسائل التواصل، وخاصة «تويتر» في الآونة الأخيرة، لتكون مع طرف ضد آخر او لتكوين جبهة إعلامية للدفاع عن المسؤولين في بعض الجهات الحكومية، فإن الوسائل والطرق اختلفت في عملية الشراء، فبعضها يكون ماليا، وبعضها الآخر تخليص معاملات عن طريق «مناقصات» سليمة قانونيا.

شاهد أيضاً

خالد العدواني

تكنولوجيا و انترنت : خالد العدواني : “البيتكوين” أفضل عملة للإستثمار

أفضل عملة للإستثمار،وكيف تضاعف سعرها أكثر من ثلاثة مرات في 6 أشهر البيتكوين البيتكوين هي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *