الأحد , 14 أبريل 2024

ناصر صباح الأحمد: لا مكان للضلاليين بيننا ومجتمعنا لن يسمح لهم بالظهور

ناصر صباح الأحمد: لا مكان للضلاليين بيننا ومجتمعنا لن يسمح لهم بالظهور

قال النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الكويتي الشيخ ناصر صباح الاحمد ان شهداء جامع الامام الصادق كرسوا اللحمة الوطنية وهذه الذكرى السنوية الثالثة تعد رمزا متجددا يزيد لحمتنا قوة لكل من يضمر الشر للكويت وأهلها.

جاء ذلك في كلمة القاها الشيخ ناصر أمس الأول الخميس بمناسبة الذكرى الثالثة لشهداء جامع الامام الصادق التي اقيمت بحضور وزير العدل ووزير الاوقاف والشؤون الاسلامية د. فهد العفاسي وعدد من أعضاء مجلسي الامة والبلدي.

وأضاف أن لحمتنا الوطنية يجب أن تسمو فوق أي خلاف في وجهات النظر وأننا لن نسمح للضلاليين بالتخفي بيننا ولايزال للاسف عدد منهم بيننا ولكن مجتمعنا لن يسمح لهم ببث الفتنة.

ودعا الشيخ ناصر صباح الأحمد الله عز وجل أن يرحم شهداءنا ويتقبلهم ويلهم ذويهم الصبر والسلوان.

وشارك في الحفل الذي نظمه مجلس أمناء وقف الامام الإحقاقي حضور كبير بينهم عدد من النواب والشخصيات السياسية والديبلوماسية والدينية والاجتماعية والاقتصادية حيث حضر النواب عدنان عبدالصمد وخالد الشطي وصلاح خورشيد وخليل الصالح وعضو المجلس البلدي د. حسن كمال ومحافظ العاصمة الفريق متقاعد ثابت المهنا والنائبان السابقان احمد لاري وم. هشام البغلي والسفيرة الفرنسية ماري ماسدوبوي والسفير الصيني وانغ دي والسفير الايراني د. علي رضا عنايتي والقائم بأعمال السفارة البنانية في الكويت ماهر خير ورجل الاعمال جواد بو خمسين.

بدوره، قال رئيس مجلس امناء وقف الامام الاحقاقي د. صالح الصفار في ‏كلمة مماثلة ان كلمة صاحب السمو الأمير الشيخ صباح الاحمد المشهورة «هذولا عيالي» جعلت زعماء العالم وشعوبه يقفون بكل احترام وإجلال مؤكدا أن الكويت ستبقى أسرة واحدة متحدة.

وأضاف ‏أن الله رد كيد الحاقدين إلى نحورهم والذين ارادوها فتنة وكانت ولله الحمد سبيلا للوحدة والاتحاد والتكاتف ‏وظهر الشعب الكويتي ومن يقيم على أرض الكويت بروح واحدة تأييدا لراعي هذا الوطن الحبيب لتكون الكويت دائما وأبدا البلد الذي يحتذى به عند الشدائد والمحن.

وأكد أن الكويت ورغم ما تمر به من أزمات شانها في ذلك شأن دول العالم خرجت وتخرج دائما اكثر وحدة واتحادا بين جميع افرادها يسمون فوق خلافاتهم ليكونوا صفا واحدا في وجه من يريد كيدا وعدوانا على كويت المحبة والسلام.

وأكد الصفار ان الشهداء يستحقون منا كل تقدير وتكريم ليكونوا قدوة للاجيال القادمة، مشيرا الى كل من يؤرخ للكويت يشاهد بان وطننا قدم الشهداء تلو الشهداء من اجل كرامة الوطن ووحدته وابرز شاهد أسوار الكويت التي بنيت لصد العدوان وان كل المحاولات للعدوان على اراضي هذا الوطن الغالي بائت بالفشل بفضل رجال ونساء الكويت الذين قابلوها بقوة واصرار.

واختتم بتقديمه الشكر الى الوكيل في الديوان الاميري ومدير مكتب الشهيد فاطمة الامير على اهتمامها وجهودها المستمرة لتوفير الراحة لابنائها ابناء الشهداء وتوفير كل احتياجاتهم.

ومن جانبه، قال ممثل أهالي الشهداء محمد الخواجة ان ‏الشعب الكويتي استطاع أن يدحر مؤامرة الارهاب، كما استطاع تحقيق أعظم رسالة عبر نبذ الطائفية والتمسك بالقيم والعادات الكويتية بقيادة سمو أمير الإنسانية.

وأشاد بالدعم الذي يتلقاه أهالي الشهداء من قبل ابناء الشعب الكويتي كافة ووقوفه معهم والذي ساهم في تخفيف معاناتهم واحزانهم على فقد اقاربهم.

واطلع النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الاحمد الصباح على المعرض الفني الذي أقيم في هذه المناسبة لشهداء جامع الامام الصادق.

وشهد الحفل عرض فيلم وثائقي وقصائد شعرية.

شاهد أيضاً

الهيئة العامة للبيئة

الهيئة العامة للبيئة تؤكد عدم صدور أي قرار يسمح بالصيد بجون الكويت

الهيئة العامة للبيئة تؤكد عدم صدور أي قرار يسمح بالصيد بجون الكويت المصدر – جريدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *