الثلاثاء , 29 نوفمبر 2022
الكاتبة: نور العلبي.

نور العُلبي تكتب: ايتيكيت التعامل

ايتيكيت التعامل

 

أسمى القيم وأجملها شعارنا الذي لا نرضى غيره في تعاملاتنا هكذا علمنا ديننا الحنيف في كل أمورنا وتعاملاتنا أن نغمسها بالحب والكلمة الطيبه واللين الحب ليس كلاما ألقيه إنما أفعال أعبر بها عن محبتي، الحب معنى راقي تتلهف القلوب والاسماع عند الحديث عن الحب لا أستطيع أن اتكلم عن الحب دون أن أعود إلى مدرسة رسول الله المليئة بقصص الحب واللين مع الصغير والكبير فهاهو مع السيدة عائشه كان زوجا يقدر حالات الغضب التي تعتلي وجهها بمجرد ذكره لأخرى فكان يقابل هذه الثوره بالابتسامة والتروي ولم يخف حبه عندما سؤل عن أحب الناس لقلبه فقال عائشه ولم يخفى حاجته لها في مرضه هو في الحب ضرب أروع الأمثلة وهو النبي الي اصطفاه الله بالنبوة والرؤي

 فالحب استماع أن أستمع إليك بقلبي وفكري استمع لافهم ماوراء السطورلأساعدك لاقف معك اعطيك من وقتي ليس لأخذ منك أعطيك لاني احبك أنا أؤمن لو اتبعنا هذه الطريقه في تعاملاتنا مع ابنائنا وطلابنا ومن حولنا مشاكل كبيره ستحل نحن الآن نعيش في زمن الماديات أصبحت القلوب عطشى لليد الحاني للكلمة الطيبه للمشاعر الصادقه بالحب تبني بيوت وتهدم اخر

آلحب أن ألين لك وتلين لي أتودد لك وتتودد لي

المحب لديه اتيكيت في التعامل فهو يتعامل برفق يختار كلماته بعنايه لديه قوانين في الحب حتى إذا أراد أن يوضح أمرا ما قد ازعجه يقوم بمقدمة تليق بمن يتكلم معه لا يقوم بقذف كلماته ومشكلته كالقنبلة الموقوته متجهما عابسا وكأن عدو الله أمامه إنما اسلوبه سهل هين لين هكذا يكون المحب سهل هين لين يعتني بصوته فطبقة صوته تدل عليه وعلى أدبه ورقيه اما فيما يخص المرأه فيكون طبقة صوتها منخفضة خاصة أمام الرجال فميز ها الله ومدحها بأنها حيية لا ترفع صوتها أمام الرجال فضلا عن ضحكتها المرتفعة غير مكترثة بمن أمامها من الرجال متعللة بأن هذه طبيعتها (إنما العلم بالتعلم) كما قال رسول الله

 

المحب يوصل رسائله بطريقة تليق في طريقة المحب وليس العدو فهناك فرق بينهما

فهو يراعي دلالات الذوق في كلامه، الاستسماح، الاعتذار، الشكر، المناداه بأحب الإسماء

 غلفوا الحب في جميع تعاملاتكم قدموا بحب واعطو بحب وتعاملو بحب ابتسموا بحب اجعلو في قلوبكم الحب بدل الكره الله الله في الحب يداوي الجريح ويشفي العليل ولو جعلوه دواء لتداوي به كل عليل

 وأخيرا لا أحد يستطيع أن يمنحك الحب ما دمت لم تمنحه انت لنفسك

 بارك الله في أيامكم وملأ الله قلوبكم بحبه وطاعته

 

الكاتبة: نور العلبي.

المسيلة الإخبارية

شاهد أيضاً

علي الرندي

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر

من الديره : علي الرندي: المواطن وجشع التاجر بعيدا عن عالم السياسة الذي أرهق عقولنا …

تعليق واحد

  1. Aqari is one stop destination for all real estate listings like Buy and Rent properties. search real estate properties like houses, flats, Villas, Shops.
    https://aqari.app/

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *