الأحد , 23 يونيو 2024
73 ألف مسلم روهينغي يفرون إلى بنغلاديش هرباً من مجازر ميانمار
73 ألف مسلم روهينغي يفرون إلى بنغلاديش هرباً من مجازر ميانمار

73 ألف مسلم روهينغي يفرون إلى بنغلاديش هرباً من مجازر ميانمار

73 ألف مسلم روهينغي يفرون إلى بنغلاديش هرباً من مجازر ميانمار

 أعلنت فيفيان تان المتحدثة الإقليمية باسم مفوضية الأمم المتحدة العليا لشؤون اللاجئين إن وكالات الإغاثة قدرت عدد الروهينغيا الفارين إلى بنغلاديش المجاورة بنحو 73 ألف شخص منذ اندلاع أعمال العنف والمجازر في الأسبوع الماضي.

وسار مئات اللاجئين امس عبر حقول الأرز من نهر ناف الذي يفصل بين البلدين إلى بنغلاديش وهم يستهلكون الموارد الشحيحة التي قدمتها جماعات إغاثة ومجتمعات محلية تساعد عشرات الآلاف بالفعل.

وأسفرت الاشتباكات والهجوم المضاد الذي نفذه الجيش عن مقتل نحو 400 شخص خلال الأيام السبعة الماضية.

المئات من مسلمي الروهينغيا خلال هروبهم إلى بنغلاديش المجاورة
المئات من مسلمي الروهينغيا خلال هروبهم إلى بنغلاديش المجاورة

وتمثل معاملة الأغلبية البوذية في ميانمار للروهينغيا المسلمين الذين يبلغ عددهم 1.1 مليون شخص التحدي الأكبر الذي يواجه الزعيمة أونج سان سو كي التي يتهمها منتقدون غربيون بعدم الحديث علنا عن الأقلية التي عانت منذ وقت طويل من الاضطهاد.

وقال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان الجمعة الماضية إن العنف ضد المسلمين يرقى لمستوى الإبادة الجماعية.

ويمثل هذا تصعيدا واضحا للعنف المشتعل منذ أكتوبر عندما دفع هجوم أصغر نطاقا نفذه مسلمون من الروهينغيا على نقاط أمنية إلى رد فعل عسكري أثار اتهامات بانتهاكات لحقوق الإنسان.

وقالت صحيفة جلوبال نيو لايت أوف ميانمار التي تديرها الدولة امس إن السلطات «حثت القرويين المسلمين في شمال مونجتاو عبر مكبرات صوت على التعاون عندما تبحث قوات الأمن عن مجموعة من جيش إنقاذ الروهينغيا في أراكان الذين هاجموا مراكز الشرطة».

الى ذلك، وفي ظل تصاعد الغضب الاندونيسي بشأن العنف ضد الروهينغيا المسلمين في ميانمار، قالت شرطة جاكرتا إن قنبلة حارقة ألقيت على سفارة ميانمار في العاصمة جاكرتا في الساعات الأولى من صباح امس وأدت لحدوث حريق صغير.

وقالت الشرطة في بيان إن ضابط شرطة كان يقوم بدورية في شارع خلف السفارة عندما رصد حريقا في الطابق الثاني من المبنى وأبلغ ضباط الشرطة الذين يحرسون البوابة الأمامية للسفارة.

وقال البيان إن الشرطة عثرت بعد إخماد الحريق على زجاجة محطمة ملصق بها فتيل، مضيفا أن الجاني المجهول يشتبه أنه فر من المكان بسيارة.

وقال المتحدث باسم الشرطة أرجو يوونو إن شرطة جاكرتا تحقق الآن في الحادث ولم تعرف بعد الدافع وراء الهجوم.

وقالت وكالة أنتارا الرسمية للأنباء إن مجموعة من الناشطين نظموا احتجاجا أمس الاول أمام السفارة لمطالبة لجنة جائزة نوبل بسحب الجائزة من زعيمة ميانمار أونج سان سو كي.

مظاهرات الغضب في جاكرتا للمطالبة بوقف مجازر مسلمي الروهينغيا في ميانمار
مظاهرات الغضب في جاكرتا للمطالبة بوقف مجازر مسلمي الروهينغيا في ميانمار

واستمرت الاحتجاجات امس في وسط العاصمة جاكرتا، حيث دعا عشرات الأشخاص من جماعات إسلامية وجماعات ناشطة الحكومة الإندونيسية إلى المشاركة بفعالية في وقف انتهاكات حقوق الإنسان ضد أقلية الروهينغيا.

اما رئيس الوزراء الماليزي نجيب عبدالرزاق فقد دعا قوات الأمن في ميانمار إلى اتباع نهج شامل لمعالجة الأزمة في ولاية (راخين) شمال غرب ميانمار مؤيدا بذلك دعوة مماثلة للأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس.

وحث عبدالرزاق في بيان له امس جميع الأطراف بالولاية على «الهدوء وضبط النفس» آملا «تخفيف الحالة المروعة التي يواجهها اخوتنا واخواتنا من (الروهينغيا) لما فيه خير ميانمار والمنطقة».

وكان الأمين العام للأمم المتحدة دعا في بيان سابق له إلى وضع نهج شامل لمعالجة الأسباب الجذرية للعنف في ولاية (راخين) محملا حكومة ميانمار مسؤولية توفير الأمن والمساعدة لجميع المحتاجين وتمكين الأمم المتحدة وكل شركائها من تقديم الدعم الإنساني.

مسلمو الروهينغيا ممتنون لدعم تركيا لقضيتهم على الساحة الدولية

سيتوي – الأناضول: عبر مسلمون روهينغيون عن امتنانهم لدعم تركيا لقضيتهم على الساحة الدولية وإرسالها مساعدات إغاثية للمتضررين من تصاعد أحداث العنف مجددا في إقليم «أراكان» بميانمار.

وأبدى مسلمو الروهينغيا اهتماما بالغا بمتطوعين في الإغاثة التركية، أثناء زيارتهم لقرى مدينة «سيتوي» عاصمة ولاية «راخين» (أراكان)، التي تعد من أكثر المناطق المتضررة جراء الاعتداءات البوذية الأخيرة.

وأعربوا عن سعادتهم لوصول متطوعين في الإغاثة التركية إلى مناطقهم التي تعاني من ظروف معيشية صعبة، وعدم تركهم يواجهون الظروف القاسية بمفردهم، كما قدموا شكرهم على وجه الخصوص للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لانتقاده سلطات ميانمار.

من جانبه، دعا عضو المجلس الأعلى للجماعة الإسلامية في الهند، عبدالجبار صديقي، منظمة الأمم المتحدة لاتخاذ الخطوات اللازمة لحل مسألة إقليم أراكان بميانمار.

وأكد صديقي ان المجازر بحق الروهينغيا لا يمكن قبولها، مشيرا إلى أن الأراكانيين يعيشون في مخيمات منذ سنوات طويلة ومحرومون من حقوق المواطنة.

وأوضح ان هناك سببين للمجازر التي ترتكب بحق الأراكانيين، الأول هو الفقر والثاني تولي بوذيين متطرفين الحكم في ميانمار، ولفت إلى أن ميانمار من الدول الفقيرة جدا، لذا لا تعمل المنظومة الاقتصادية والتعليمية والصحية في البلاد بشكل جيد.

وأشار إلى أن الظلم بحق المسلمين الروهينغيا بدأ عام 1956، بعد تولي بوذيين متطرفين الحكم في ميانمار.

موسكو: الوضع يحتاج إلى حل سلمي

موسكو ـ أ.ش.أ: دعت روسيا كل أطراف الصراع في ميانمار إلى البحث عن حل سلمي للوضع المتدهور.

وأكد بيان للخارجية الروسية حسبما أفادت قناة (روسيا اليوم) الإخبارية، أن موسكو تراقب عن كثب التدهور الحاد في الوضع الإنساني في منطقة الروهينغا في ميانمار، وتعرب عن قلقها إزاء التقارير الواردة عن استمرار الاشتباكات التي أدت إلى سقوط ضحايا بين السكان المدنيين وقوات الأمن.

وأضافت الخارجية الروسية، في بيانها، أن روسيا تدعو كل الأطراف المعنية إلى البدء بأسرع وقت ممكن في حوار بناء لتطبيع الوضع بما يتماشى مع توصيات اللجنة الاستشارية الخاصة بوضع الروهينغا في ميانمار برئاسة كوفي عنان السكرتير العام الأسبق للأمم المتحدة.

شاهد أيضاً

خالد العدواني

تكنولوجيا و انترنت : خالد العدواني : “البيتكوين” أفضل عملة للإستثمار

أفضل عملة للإستثمار،وكيف تضاعف سعرها أكثر من ثلاثة مرات في 6 أشهر البيتكوين البيتكوين هي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *